RSS

Monthly Archives: يوليو 2012

القرآن يعلمك “ضوابط قبول الأفكار”

في عصر الانفتاح المعرفي وفي ظل زخم المعلومات الواردة من وسائل الاتصال والإعلام المختلفة تُطرح العديد من الأفكار بصورة مستمرة وأحياناً ملحة على كل منا، لذا أصبح من الضروري وضع ضوابط لقبول الأفكار و الالتزام بهذه الضوابط عند تقييم الأفكار الجديدة بل والأفكار التقليدية المنتشرة . ونقصد بضوابط قبول الأفكار القواعد التي تحدد أي الأفكار يمكن تقبلها ودراستها ومن ثم الاقتناع بها أو رفضها على أسس موضوعية.

والالتزام بضوابط لقبول الأفكار له فوائد عدة منها:

  • رسم الملامح الرئيسية للمرجعية والمنهجية الفكرية
  • الحفاظ على الهوية
  • التحلي بالموضوعية
  • البعد عن الانغلاق الفكري والتحيز
  • الحد من فرصة تسلل أفكار غير سوية
  • توفير الوقت والجهد المبذول في التعرف على الأفكار
  • القدرة على التمييزبين الجيد والرث من الأفكار

والمتأمل للقرآن الكريم يجد العديد من الآيات التي يمكن القياس عليها للخروج بضوابط لقبول الأفكار منها:

Read the rest of this entry »

 
أضف تعليق

Posted by في 19 يوليو 2012 in مما قرأت

 

كل عام و انتم بخير

 
2 تعليقان

Posted by في 18 يوليو 2012 in عام

 

اصنع نيتك …..

كثيرة هي الأعمال والمشاريع والتصورات والتوجهات التي تمر علينا كل يوم , في فضاء العلم أو العمل أو في فضاء الأسرة أو فضاء العلاقات والتواصل الإنساني ..

ومع تسارع وتيرة الحياة واشتعال فتيل التنافس بين المكونات الإنسانية فيها هنا وهناك وهذا بلا شك خير نرجوه ونطمح إليه ( وفي ذلك فليتنافس المتنافسون ) لاسيما إذا كان تنافساً شريفاً وفي أبواب الخير والمصلحة والنفع الخاص أو العام وعمارة الأرض وبناء الإنسان وإسعاده ..

وهذا كله يجعل الفكرة عندما تولد تنتقل بشكل سريع من العقل المفكر والشخص المدبر إلى واقع الحياة العملية وميدان التطبيق بدون أن تمر بمرحلة هامة وأساسية لا تقل اهمية عن مراحل التخطيط والتنظيم والتوجيه والرقابة والتي تعد مربع الإدارة الذهبي ..

هذه تمثل حجر الزاوية لكل طريق نريد أن نسلكه وهي مرحلة صناعة النية وهي مرحلة مهمة وحيوية تمثل حالة شعورية كامنة هامة للفرد في مبتغاه ووجهته في الحياة

وأحيانا تتحول إلى حالة جمعية لأسرة أو مجتمع أو دولة له نية مشتركة وبطبيعة الحال له مصير واحد .

Read the rest of this entry »

 
أضف تعليق

Posted by في 14 يوليو 2012 in مما قرأت

 

طرق بسيطة للحصول على السعادة

لقد خلق الله الانسان وجعله بالفطرة يبحث عن السعادة فالسعادة هى غاية الانسان فى الحياة يعيش طوال عمره يبحث عنها هناك اناس اذكياء يتوصلون لسر السعادة ويهتدون للدرب الذى يوصلهم اليها وينعمون بمتع الحياة فى سعادة تامة وهناك اشخاص اخرون يعيشون ويموتون وهم يتحججون ان حظهم تعيس وان السعادة غاية صعبة المنال ولا يعلم هؤلاء ان السعادة لا علاقة لها بالحظ فالسعادة من صنع الانسان وتنبع من داخله واذا اراد ان يعيش عمره فى سعادة وهناء سوف يحصل على هذا بكل سهولة، ومهما كانت ضغوط الحياة ومشاكلها التى يتخذها البعض حجة لاحساسه بالتعاسة وعدم حصوله على السعادة المنشودة فهذه الضغوط وتلك المشاكل من الممكن ان تكون هى نفسها الطريق الى السعادة فاذا ايقن الانسان ان الله اذا عثر قدره فى مشكلة فانه يجعل له فى ثناياها الحل واذا فكر الانسان قليلا انه باستطاعته حل المشكلة وانه سوف ياتى يوم ويجد ان كل شئ على ما يرام فهذا فى حد ذاته سر من اسرار السعادة .

Read the rest of this entry »