RSS

الطريق الى الشخصية السوية

18 يونيو

الشخصية هى عنوان المرء وسر قوته ولايوجد احد لا يسعى ان يصل الى الشخصية السوية المتوازنة التى تأهله ان يكون شخص ناجح وتساعده على عيش الحياة برضى وسعادة.

وعلى الرغم من ان جميع البشر على يقين ان الكمال شئ مستحيل وصعب المنال ورغم ذلك يسعى الجميع للوصول الى اقرب مستوى للكمال وهذا ما يفرق شخص عن اخر فهناك اشخاص يسعون دائما لتنمية الشخصية لديهم والتخلص من عيوبهم والتركيز على نقاط قوة الشخصية التى يملكونها وهناك اخرون لا يستطيعون حتى رؤية العيوب التى تدمر شخصيتهم ويعتقدون انهم يملكون شخصية رائعة وان جميع من حولهم هم المخطئين والفرق بين هؤلاء النوعين من الناس ان النوع الاول الذى لديه العزيمة لتحسين شخصيته ينطلق بسرعة الصاروخ نحو النجاح والسعادة اما النوع الاخر الذى لا يرى ان شخصيته فى حاجة الى اى تعديل فهو يظل واقف فى مكانه يمر النجاح من جانبه ولا يستطيع الامساك به لان الشخصية التى يملكها لا تؤهله ان يكون شخص ناجح باستطاعته ان يرى السعادة ولكنه غير قادر بنقاط الضعف الموجودة فى الشخصية لديه ان يصل لتلك السعادة.

ولذلك فان الشخصية السوية المتوازنة التى تتمتع بصحة نفسية جيدة وبمعنويات مرتفعة هى اقصر الطرق لوصول الانسان الى اعلى درجات النجاح ويتمتع صاحب هذه الشخصية بالحب والاحترام والتقدير من الجميع، وحتى نعرف كيفية الوصول الى هذه الشخصية المتميزة علينا اولا ان نعرف خصائصها واهم السمات الشخصية التى تملكها ….. ومن اهم السمات والصفات الموجودة فى الشخصية السوية الصحية والتى نرجو ان يصل اليها الجميع:

– اول طريق الشخصية السوية هى ان صاحب هذه الشخصية يكون متقبل نفسه كما هى رغم انه يريد تعديلها وتصحيح عيوبها واخطائها ولكنه لا يبغض نفسه ولا يقلل من قيمتها فهذة الشخصية يكون لديها اساسيات حب الذات وحوائط صد للدفاع عن ذاته من التهميش او التقليل منها ثم يحاول دعم وتقوية هذه الصفات مما يجعله يضع قدميه على اول طريق الشخصية السوية المتوازنة و الصحية.

– يتمتع الشخص صاحب الشخصية السوية بصفة تميزه كثيرا عن الاخرين وهو انه لديه القدرة على التواصل الجيد مع الناس من حوله فهذه الشخصية تظهر التفهم والتعاطف والحب مع من حولها ولديها القدرة على الاستماع لهم بمنتهى الصبر واظهار اكبر قدر من التعاطف مع مشاكلهم.

– صاحب الشخصية السوية المتمتعة بقدر كبير من التوازن النفسى هو ايقونة الابداع على الارض فهذه الشخصية تتمتع بقدرة مدهشة على الابداع لانها لديها ارادة كبيرة لتنمية قدراتها العقلية واستغلال وظائف مخها بشكل كبير فهذه الشخصية تتلذذ بتفردها بين الناس لذلك تسعى دائما للابداع فى مجالها ولتطوير مهاراتها.

– هذه الشخصية الرائعة لديها قناعة انه يجب ان تنبع افكارها وقراراتها من داخلها وذلك بعد تفكير عميق ومتوازن فلذلك تجد ان افكار وقرارات هذه الشخصية لها طابع خاص متفرد يعكس خصوصية وتفرد الشخصية التى يتمتع بها.

– الشخصية السوية لديها صفة خارقة تريحها وتريح من حولها ويفتقد الكثيرين لهذه الصفة الهامة وهى ان اصحاب هذه الشخصية لديهم قدرة جبارة على تقبل الاخرين كما هم فهم لا يحاولون تغير الاخرين بل انهم يدعموهم بطرق ابداعية حتى يحسنوا انفسهم .

اذا استطاع الجميع التمتع بهذه الصفات او حتى البعض منها سوف نعيش جميعا فى عالم رائع كل ما فيه ينبض بالابداع والجمال والصحة فهيا بنا جميعا يبدا كل منا بنفسه فى التعرف على سلبياته ونقاط الضعفه ويحاول التخلص منها ويبدا بالسير فى طريق الشخصية السوية المتوازنة حتى ننعم بحياة تسعدنا وتسعد من حولنا وبكون رائع نستطيع ان ننعم فيه بالرضى والسعادة والنجاح.

 

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: